The page cannot be displayed

Sorrowing Old Man | Vincent van Gogh

Sorrowing Old Man | Vincent van Gogh

من يريد المزيد؟
يريد شعرا منذ أشهر
أو أكثر.
هذا الظل الممتد إلى
الظلال هاب من الارتعاش
أو بات قمرا يرتعش بين الموت
أو جملة تحيا في العدم
حرف عطف يتكرر من الخاص
إليه.
مررت أصابع الرغبة حولكِ
أو من بعيد،
يغسل الظل نفسه في كتابة متتابعة
أو إلى الوقت الضاحك يحمل
نفسه حول القصيدة
أو في بداية الإشكالية.
حول العين تصوغني
من الحيرة فوق المأساة.
من أنا في هذا البعد
حيث تخط يدك اسمي
حول المضيق الضيق
يتسع في بداية المجاز أي دونك
أو حولك،
أكتمل به في قعر معتم.
من يأخذني إليك؟
الحجارة؟
لست بملهمتي
هجائي هو لنفسي
الحجارة تأخذني إليكِ
الحجارة تقتلني،
أراك في الشارع الأخير
حيث الفراق في العناق.
يهوذا الشارع في رقصه العاري.
الحجارة تأخذني إلى الارتطام،
تأخذني إليكِ.
أين ستقع الحرب؟
الحجارة تتداعى وتنهار بي
لست بشجاع أنا أعترف أو
أظن بنفسي.
حولت المجاز إلى قصيدة
لا أذكر سوى الشارع
والحجارة
تطوقني.
أنت جاهزة الآن
لتلقي الحجارة،
وأنا هنا وحدي مع الدموع
دوما أعيد صلب المسيح
حيث الحجارة أصدق
أما الآن، فسأقرأ ما كتبت،
في الظل
معطفا يلفني
حجارة تصفني
من سيعيدني إلى الموت
إلى البداية
وأنا الخلق
والبدء
والنقص
طبعا سأعيد صياغة جملتي
وأخبئها.
هذا البيان يعيدني إلي،
إلى التباس الصلاة والرؤيا
والعدم
والغبار،
وأنا حول النور
والحجارة تؤرقني
أو أهتف: لا تخرج!!!
24/1/2007

Advertisements
هذا المنشور نشر في قصيدة, أنا, شعر وكلماته الدلالية , , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s