اعتداء في يوم الغفران

في يوم الغفران يصوم اليهود ويجتمعون في الكنيس…. باستثناء من يتجول في الشوارع، حيث كل المحال مقفلة، المحال التجارية، المقاهي والسينما. أما الذين لا يصلّون أو لا أموال معهم لتمضية عطلة نهاية اﻷسبوع في تركيا أو إيلات فإنهم يملّون حتى الضجر فيبحثون عن التشويق لتمضية الوقت حتى حلول وقت العشاء. على سبيل المثال، رشق سيارات الإسعاف بالحجارة، هذه السيارات هي الوحيدة المخوّل لها التجول في المدن اليهودية.

أما عكا فهي إحدى المدن اﻹسرائيلية التي نعتبرها مختلطة، أي حيث جزء قليل من العرب السكان اﻷصليين لم يتم طردهم عام 1948. هذه اﻷقلية تعيش في اﻷحياء اﻷكثر فقرا التي تسمى في فرنسا الضواحي (*) إلى جانب العائلات اليهودية الفقيرة جدا. هذه اﻷحياء عرفت في يوم الغفران اﻷخير، اعتداء حقيقي. عشرات الزقاقيين اليهود، الذين لم يجدوا شيئا ليفعلوه سوى إقتحام عشرات البيوت والمحال التجارية ﻷن عربيا زار بسيارته عائلته. السائق نجا بأعجوبة أما الشرطة فقد انسحبت من المكان عاجزة عن تهدئة الزقاقيين.

أما الذي حوّل الاعتداء إلى إشتباك، هو أن الشبان العرب لم يعتادوا على أن يضرَبوا دون أن يردّوا، وسرعان ما جاء الردّ. حيث اشتبك الشبان اليهود مع الشبان العرب خلال عشرين ساعة ودمّروا كل ما صادفوه في طريقهم.

في يوم الغفران، أسطورة التعايش اليهودي العربي في بضعة مدن مختلطة تمزّقت، مرة أخرى، ألف قطعة: المزيج بين الفقر والتوترات القومية هو عبارة عن قنبلة مولوتوف، كما حصل منذ أربع سنوات في يافا، وكل الأحاديث عن التعايش واللقاءات بين الحاخامات واﻷئمة لم تغيّر شيئا. الضواحي المختلطة هي براميل بارود ﻷن البؤس ينمو على خلفية الصراع القومي، اﻹثني أو الطائفي. ما ينطبق على عكا ينطبق على سان دوني (ضاحية في شمالي باريس).

(*): في السياق اللغوي الفرنسي banlieue: تعني مكان العزل أو النفي.

(ميشال فاشفسكي، 22 تشرين اﻷول 2008)

Advertisements
هذا المنشور نشر في michel warschawski وكلماته الدلالية , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s